Archive Pages Design$type=blogging

"الملك المستحوذ " : من مملكة مستبدة إلى مملكة مملوكة

صدر في فرنسا كتاب جديد يتحدث عن علاقة القصر بالمال بشكل عام وعن ثروة الملك محمد السادس بوجه خاص    الكتاب من  تأليف الصحافية كاترين غ...

صدر في فرنسا كتاب جديد يتحدث عن علاقة القصر بالمال بشكل عام وعن ثروة الملك محمد السادس بوجه خاص  
 الكتاب من  تأليف الصحافية كاترين غراسييه، التي سبق لها أن اشتغلت في المغرب مع مجلة "لوجورنال"، والكاتب الصحفي المخضرم إريك لوران، الذي حاور الملك الراحل الحسن الثاني في كتاب مذكراته  ذاكرة ملك
الكتاب الذي يحمل عنوان "لوروا بريداتور"، ( الملك المستحوذ ) هو تحقيق ميداني حول علاقة السلطة بالمال في المغرب. وبحث دقيق في ملفات حساسة، من خلال لقاءات مع عدة شهود على حقبة الملك محمد السادس خلال السنوات العشر الماضية
وفي هذا الصدد، قالت بعض وسائل الإعلام أن الكتاب الذي سيخرج إلى المكتبات بداية مارس المقبل في فرنسا، أورد شهادة خالد الودغيري، المدير العام السابق لمصرف   التجاري وفا بنك  التابع للهولدينغ الملكي 
وكان الودغيري قد استفاد مؤخرا من عفو ملكي بعد الحكم عليه غيابيا بعشرين سنة سجنا نافذا، مما اضطره إلى اللجوء إلى فرنسا.وتم إصدار مذكرة اعتقال دولية في حقه وتوبع الودغيري بتهمة بممارسة الضغط على رجل أعمال لتقديم رشوة إلى مسؤول بنكي
وجاء في الكتاب أن سبب طرد الودغيري من منصبه في المغرب يعود إلى تقرير حول خطة وضعها عام 2006، لإعادة هيكلة 
الاستثمارات الملكية في الهولدينغ الملكي مما كان سيحقق سحب هذه الاستثمارات من مجالات حساسة قد تكون لها انعكاسات على صورة الملكية لدى الشرائح الفقيرة داخل المجتمع المغربي
وحسب ما قالته مؤلفته كاترين غراسييه لموقع "لكم. كوم" المغربي، فإن الكتاب يسلط الضوء على كيفية بسط يد العائلة المالكة على الاقتصاد المغربي،  حيث تم تحويل "الرعايا إلى زبناء" لشركات الملك ومقاولاته
وقالت غراسييه إن ثروة الملك الشخصية تضاعفت خمس مرات خلال السنوات العشر الماضية، وأصبح هو أول مصرفي، وأول صاحب شركة تأمين، وأول فلاح في مملكته. كما أنه أصبح يلعب دورا مهيمنا في الصناعة الغذائية والإتصالات والطاقة والبيع والتوزيع عبر المساحات الكبرى. لدرجة أن مجلة "فوربس" اختارته من أغنى الشخصيات الحاكمة في العالم.
وعبر صفحات الكتاب يحاول مؤلفاه الجواب عن السؤال: كيف حول الملك محمد السادس مملكة والده الحسن الثاني، من مملكة مستبدة إلى مملكة مملوكة؟ ويعتبران أن من ساعد على ذلك هو السكرتير الخاص للملك محمد منير الماجدي
ويعتقد المتتبعون أن من شأن صدور هذا الكتاب أن يسبب أزمة بين باريس والرباط، خاصة وأن أصدقاء الحكم المغربي بفرنسا مقبلين على انتخابات رئاسية تقول استطلاعات رأي أنها لن تكون في صالح اليمين الفرنسي بسبب الأزمة الاقتصادية
في هذا السياق، تسائلت مواقع اعلامية أخرى عن طبيعة رد فعل الدولة ازاء هذه الاتهامات غير المباشرة للمؤسسة الملكية. حيث يقول احد المتخصصين في القانون لموقع ألف بوست : " منطقيا على الدولة أن تصدر بيانا توضيحيا حول هذه الادعاءات  لتفنيدها إن كانت مغلوطة ومتعمدة، فالأمر يتعلق شخص الملك، ووقوع الجريمة وفي هذه الحالة الإساءة الى الملك وفق القوانين المغربية يتطلب متابعة قانونية، فإذا كان القضاء المغربي يتابع بعض المغاربة بسبب الإساءة الى الملك كما حدث مؤخرا، فالقانون المغربي مطالب بمتابعة من يسيء الى الملك في الخارج لاسيما وأن القانون المغربي يتضمن عدم الإساءة الى ملوك ورؤساء الدول، فالتعامل بالمثل يجب أن يحضر في هذه الحالة"، وكان القضاء المغربي قد حاكم عدد من الصحفيين بتهمة الإساءة الى الدكتاتور الليبي المخلوع معمر القذافي والرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة 
 ويضيف لنفس الموقع "ولكن في البدء على السلطات المغربية إصدار بيان يكذّب مضمون الكتاب بالحجج وليس الالتزام الصمت كما حدث في الاتهامات التي وجهتها السفارة الأمريكية الى المؤسسة الملكية بممارسات مالية غير قانونية كما جاء في وثائق ويكليكس المسربة".
فيما يلي مقتطفات من الكتاب ترجمها بتصرف الصحفي علي أنوزلا  مدير موقع لكم عن جريدة " الباييس "  الاسبانية التي تحدتث نفس المواقع عن منع توزيع عددها الأخير بالمغرب ببسبب نشر هذه المقتطفات 
  :

 
نشرت جريدة "الباييس" الاسبانية مقتطفات من كتاب "الملك المستحوذ" وهو من إنجاز الصحافي المخضرم إريك لوران الذي كان صديقا للملك الراحل الحسن الثاني، وحاوره في كتاب "ذاكرة ملك"، و الصحفية كاثرين غراسييه، مؤلفة كتاب "حاكمة قرطاج" الذي كشفت فيه عن فساد الأسرة الحاكمة في عهد الرئيس التونسي المخلوع زين العابدين بنعلي.
الكتاب الذي يقع في 216 صفحة، يحمل عنوانا مستفزا هو "الملك المستحوذ" ويتحدث عن زواج السلطة والمال في المغرب داخل الأسرة الملكية. وفيما يلي تلخيص بتصرف لأهم ما جاء في مقال "الباييس".
رعايا وزبناء
يقف الكتاب عند الارتفاع السريع في ثروة الملك محمد السادس ليصبح، في عام 2008، سابع أغنى ملك في العالم متجاوزا بثروته أمراء قطر والكويت. ويقول مؤلفا الكتاب أن سر ارتفاع ثروة الملك هو أنه حول رعاياه إلى "زبناء" لمنتوجات شركاته التي تحتكر أغلب الخدمات الأساسية. وهو ما جعل مجلة "فوربس" المتخصصة في تتبع ثروات أغنياء العالم تقدر ثروة الملك محمد السادس بنحو 2.5 مليار دولار.
ومن المفارقات التي يقف عندها الكتاب هو أنه في عام 2009، وبالرغم من الأزمة المالية القوية التي ضربت أقوى الاقتصاديات في العالم، نجح محمد السادس في زيادة ثروته التي تضاعفت خلال خمس سنوات، وبالتالي النجاة من الأزمة الخانقة التي حطمت اقتصاديات دول متقدمة اقتصاديا على المغرب!
ويورد الكتاب أن تقرير التنمية البشرية الذي يعده برنامج الأمم المتحدة للتنمية، والذي يغطي الفترة 2007-2008، صنف المغرب في المرتبة الـ 126 من بين 177 دولة. وحسب نفس التقرير فقد بلغ معدل الفقر في البلاد نسبة 18.1٪. والأسوأ من ذلك، يقول مؤلفا الكتاب، هو أن أكثر من خمسة ملايين مغربي يعيشون بأقل من 10 دراهم في اليوم، والحد الأدنى للأجور القانوني لا يتجاوز 55 درهم في اليوم الواحد.
الكتاب يقول بأن تقديرات مجلة "فوربس" للثروة الملكية، تبقى متواضعة لأنها تفوق في الواقع ذلك بكثير. كما يضيف بأن المجلة تصمت عن كيفية مراكمة تلك الثروة، ويربط الكتاب بين زيادتها وارتفاع أسعار الفوسفات، الذي يعتبر المغرب من رواد مصدري منتجاته في العالم، دون أن يقدم المؤلفان أي دليل موضوعي على هذا الربط.
زواج غير شرعي
الكتاب يصف الملك بأنه يعتبر "المصرفي الأول" في المغرب، و "المؤمن الأول"، و"المزارع الأول"، والمتحكم في صناعة المواد الغذائية وتجارة التجزئة والطاقة.
ويقم الكتاب مقارنة بين عهدي الملك محمد السادس وعهد والده. ويقول مؤلفاه أن الملك الراحل الحسن الثاني كان منتبها جدا لعدم تداخل السلطة والمال، وبأنه كان يشعر بالقلق من انخراط أفراد من العائلة الملكية في مجال المال والأعمال ابتداء من نفسه. في حين يرى المؤلفان أن الملك الحالي يبدو منصرفا أكثر لتنمية ثروته الشخصية.
ويلاحظ الكتاب أن هذا الزواج غير الشرعي بين "المال" و"السلطة" هو الذي أدى إلى تحرك الشارع في العالم العربي، وهو التحرك الذي لم يسلم منه حتى الشارع المغربي عندما حمل المتظاهرون في المدن المغربية شعارات تطالب برحيل اثنين من أصدقاء الملك هما محمد منير الماجدي، السكرتير الخاص للملك وفؤاد علي الهمة، صديقه ومستشاره، باعتبارهما وجهان للفساد في مجال المال والسياسة في مغرب محمد السادس.
الكتاب يقيم مقارنة سريعة بين الوضع في المغرب، والوضع في دول مجاورة شهدت ثورات انقلبت فيها الشعوب على حكامها بسبب تلك الأوضاع. ففي عام 2009، يورد الكتاب، أن متوسط دخل الفرد السنوي في المغرب كان في حدود 4950 دولار (نحو 4 ملايين سنتيم)، وهو نصف متوسط دخل المواطن التونسي أوالجزائري.
تكاليف القصور الملكية
وبالنسبة لمؤلفا الكتاب فإن الملك لا يستحوذ فقط على أهم الاستثمارات في قطاعات متنوعة من اقتصاد المغرب، وإنما يحظى أيضا بميزانية خاصة تقتطع من ميزانية الدولة العامة تتمثل في "ميزانية القصر" التي لا تخضع للمناقشة داخل البرلمان، ومن هذه الميزانية يصرف للملك راتب شهري قدره الكتاب بنحو 40000 دولا أمريكي ( نحو 35 مليون سنتيم)، وهو ما يجعل راتب ملك المغرب يفوق راتب رئيس الولايات المتحدة الأمريكية، وراتب الرئيس الفرنسي مرتين !
أكثر من ذلك، يقول مؤلفا الكتاب، فإن المعاشات التقاعدية والأجور الحقيقية، التي تبلغ سنويا 2.5 مليون يورو ( مليارين ونصف من السنتيمات)، تصرف لأفراد من الأسرة الملكية، بالإضافة إلى التعويضات التي تدفعها لهم الدولة المغربية، مقابل أنشطتهم الرسمية.
تضاف إلى هذه المصاريف، حسب نفس الكتاب، تكاليف القصور الملكية التي قدرها المؤلفان بـ 12 قصرا منتشرا في جميع أنحاء البلاد، والتي تضاف إليها 30 من الإقامات الملكية، يعمل بها أكثر من 1200 شخص، تدفع لهم أجورهم من الخزينة العامة للدولة. وقدر الكاتبان مصاريف صيانة هذه القصور والإقامات بنحو مليون دولار يوميا. وذلك بالرغم من أن الملك لايستغل سوى ثلاثة أو أربعة من هذه القصور التي لم يزر أغلبها منذ توليه الملك قبل 12 سنة !ومع ذلك فإن كل القصور تحظى برعاية يقظة بكامل أطقمها من عمال نظافة وطباخين جاهزين في كل لحظة كما لو أن الملك سيحضر في أي وقت، على الرغم من أنه يكون من المعروف أن الملك في تلك اللحظة في الطرف الآخر من البلاد أو في سفر إلى الخارج.
وبحسب المعلومات الواردة في الكتاب فإن الموظفين العاملين في القصر الملكي، يكلفون كل سنة نحو 70 مليون دولار من ميزانية الدولة. ويتكون هذا الطاقم من الخدم الأكثر تواضعا وصولا إلى موظفي الديوان الملكي (300 من الموظفين الدائمين). أما حظيرة سيارات القصر فتكلف، بحسب الكتاب، ميزانية ستة ملايين يورو مخصصة لتجديد المركبات التجارية، وصيانة السيارات الفاخرة التابعة للسيادة، من سيارات رولز رويس، كاديلاك، بنتلي والنماذج الفاخرة الأخرى التى يتم صونها بعناية في المرءاب الملكي. ويورد الكتاب خبر الطائرة العسكرية التي حملت سيارة ملكية إلى مقر الشركة المصنعة لها في انكلترا من أجل صيانتها، وهو الخبر الذي تداولته الصحافة البريطانية في حينه عام 2009.
معطف بـ 35 مليون جنيه استرليني
المؤلفان، يوردان تكلفة ميزانية الملابس التي يقولان إنها تصرف من ميزانية الدولة: اثنان مليون يورو سنويا. ويتحدثان عن تكلفة معطف من الصوف لمصمم بلندن كلف 35 ألف جنيه إسترليني. بالإضافة إلى ميزانية تغذية ورعاية حيوانات أليفة تعيش بالقصر، وتكلف ميزانية الدولة مليون دولار شهريا.
الكتاب يقدر مصاريف سفريات الملك وحاشيته إلى الخارج برسم عام 2008، بنحو 38 مليون درهم مغربي. ويتحدث الكاتبان عن طائرة البوينغ الملكية المجهزة بغرفة للنوم، ومكتبا خاصا، وقاعات للاجتماع وأخرى تضم معدات للياقة البدنية(...)، وفي كل رحلة ملكية رسمية، يقول المؤلفان، يصاحب الملك ما بين 250 و 300 شخص، وترافق الطائرة الملكية طائرتان من طراز بوينج 737- 400، و3 طائرات من نوع هرقل C-130 تحمل الأثاث والأمتعة، وذلك في الرحلات التي قد تستغرق ثلاثة أسابيع. وقدر الكتاب تكاليف هذه الرحلات أسبوعيا بأكثر من ثلاثة ملايين دولار. وأشارا إلى أن الرحلات الرسمية للملك غالبا ما تمتد لتتحول إلى اجازات.
أما تكاليف تحركات الملك في الداخل فلا تقل تكلفة عما تكلفة سفرياته نحو الخارج، وهنا يورد المؤلفات أن مصاريف تحركات الملك في الداخل تكون جد مكلفة وتشمل مصاريف تأمين المدينة التي يتوجه إليها الملك من قبل قوات الشرطة والدرك والآلاف من الرجال لحراسة المنطقة. وإذا كانت المنطقة لا تتوفر على قصر أو إقامة ملكية، فيتم تخصيص مساكن فخمة لإقامة حاشية الملك ومرافقيه من المستشارين والوزراء ورجاله، وتقوم قوافل من الرباط أو مراكش بنقل الأثاث، والأطباق، والمطابخ والطهاة وغيرهم من الموظفين. ويضيف المؤلفان أن الغرض من هذه الرحلات يكون أحيانا من أجل تدشين مستشفى صغير، سرعان ما تغلق أبوابه وتعرض معداته الطبية للتأجير بعد مغادرة الملك للمنطقة، كما حصل في إحدى مدن الجنوب المغربي، حسب ما أورده المؤلفان.
مؤامرات المحيط الملكي
المحيط الملكي، لايخلو من تآمر، حسب نفس الكتاب، بين أقرب مساعدي الملك وكلهم من أصدقاء دراسته وطفولته، ويورد الكتاب الصراع الخفي بين هؤلاء، خاصة بين محمد رشدي الشرايبي، وفؤاد عالي الهمة، وكلاهما يتحدران من أسر فقيرة، درسا مع الملك في المدرسة المولوية، وأصبحا يتنافسان، بآساليب ملتوية وأحيانا لاتخلو من العنف والتآمر، على حد تعبير المؤلفين، من أجل إثبات قربهما من الملك. ويقول المؤلفان بأن الهمة نجح في الفترة الأخيرة من حسم الأمر لحسابه كأقرب صديق للملك.
ويكشف الكاتب أن الهمة نحج أيضا في إقصاء منافس قوي له هو المستشار محمد المعتصم، الذي لعب دورا في إخماد "الربيع المغربي" عام 2011، ويزعم الكاتبان أن الهمة وشى بمنافسه للملك بأنه تهجم على حزبه "الأصالة والمعاصرة"، وذلك من خلال التنصت على مكالمة هاتفية للمستشار الملكي الذي عهد إليه الملك بالتنسيق بين الأحزاب السياسية واللجنة الملكية التي كلفها بإعداد الدستور الجديد صيف عام 2011.
ويقول المؤلفان أن الهمة مدين في تفوقه على منافسه إلى معلمه إدريس البصري، وزير الداخلية القوي في عهد الملك الراحل الحسن الثاني، والذي علم الهمة كيف يكون مولعا بتجميع المعلومات السرية عن منافسيه. وبالإضافة إلى الهمة ، يورد المؤلفان إسم محمد منير الماجدي، السكرتير الخاص للملك، والذي يقولان بأنه لا يحظى بشعبية مثل الهمة، وبالإضافة إلى سمعة السيئة، فهو رجل لا ضمير له، كما يصفه الكتاب.
ويخلص الكاتبان إلى تسجيل ملاحظة أن أصدقاء طفولة ودراسة الملك ظلوا يحتكرون المناصب المهمة داخل مؤسسة محمد السادس، ما عدا تلك العسكرية



تحميل الكتاب
.



تعليقاتكم

الاسم

أدب و فنون أعمدة مغربية اقتصاد و إعلام الربيع العربي المزيد جديد الكتب و المجلات حريات و حقوق دراسات حول المجتمع المغربي سياسة مغربية علوم وتكنولوجيا عمال و نقابات في دقائق مجتمع مدني مواقف حزبية
false
rtl
item
مدونة الشعب يريد : "الملك المستحوذ " : من مملكة مستبدة إلى مملكة مملوكة
"الملك المستحوذ " : من مملكة مستبدة إلى مملكة مملوكة
http://voxmaroc.blog.lemonde.fr/files/2012/02/Le-roi-pr%C3%A9dateur.jpg
http://2.bp.blogspot.com/-uqAFJfb0zys/T02BdGESOGI/AAAAAAAABPw/dr-Xo5gRUHg/s72-c/Le-roi-pr%C3%A9dateur.jpg
مدونة الشعب يريد
http://slailymohammed.blogspot.com/2012/02/blog-post_27.html
http://slailymohammed.blogspot.com/
http://slailymohammed.blogspot.com/
http://slailymohammed.blogspot.com/2012/02/blog-post_27.html
true
3090944207328741838
UTF-8
القائمة بحث تعليقات الصفحة غير موجودة المزيد تابع الموضوع رد إلغاء الرد حذف بواسطة الرئيسية صفحات أقسام المزيد اخترنا لكم قسم أرشيف بحث لم يتم العثور على ما تبحث عودة للرئيسية الأحد الإثنين الثلاثاء الاربعاء الخميس الجمعة السبت الاحد الاثنين الثلاثاء الاربعاء الخميس الجمعة السبت يناير فبراير مارس ابريل ماي يونيو يوليوز غشت شتنبر اكتوبر نونبر دجنبر Jan Feb Mar Apr May Jun Jul Aug Sep Oct Nov Dec just now 1 minute ago $$1$$ minutes ago 1 hour ago $$1$$ hours ago Yesterday $$1$$ days ago $$1$$ weeks ago more than 5 weeks ago