يوسف فاضل إلى وزير الاتصال : لا أتمنى لك الذل الذي أغرقتنا فيه !

* يوسف فاضل كنت وضعت بالقناة الثانية قبل سنتين بداية (2011) مشروع شريط تلفزي. كانت اللجنة المكلفة بالأفلام في القناة الثانية قد طلب...

* يوسف فاضل

كنت وضعت بالقناة الثانية قبل سنتين بداية (2011) مشروع شريط تلفزي. كانت اللجنة المكلفة بالأفلام في القناة الثانية قد طلبت مني إجراء تعديلات على السيناريو. وقبل ما نرجع الضوسي للقناة جات الحكومة الجديدة.
ومن تمة وأنا أتنقل من دورة لدورة. مرت سنة 2012 خاوية. وفي مارس من2013 وضعت الملف، وبعد الانتظار أرجع إلي ملفي بسبب جوج اوراق محشيين في جوا واحد. وانا سولت على اللجنة. واش اللجنة طلات على العمل؟ فينك وفين اللجنة؟ سير قاد لوراق ديالك وارجع. إيمتا؟ مللي نديرو طلب عروض آخر. وبانتظار الشوط الثاني بقيت أتساءل لماذا يحدث كل هذا؟من أجل طلب عروض مغشوش. من أجل حق أريد به افتراء، من أجل ورقة باطلة قانونا. كيف يعقل أن تقدم للتنافس سيناريوهات لا مجال للتنافس بينها.
سيناريو مكتوب عن بوحمارة وآخر مكتوب عن الصحرا والثالث يحكي عن الحلاق ديال الدرب. ما حشوماش عليك تضحك علينا؟ وبهاد الطريقة التي لا توجد في أي مكان في الكون. باش من كذبة تحط من فهمنا؟ طلب العروض في الدنيا كلها يكون في موضوع واحد. في المقاولات كيتنافسو باش يبنيو باطيما فيها ربعة الطبقات ولاكاب وجردة. اللي حط أقل ثمن كيدّي المارشي. علاش غادي نتنافسو احنا؟ على سيناريوهات لا علاقة لها ببعضها.
السيناريو ديالك هو المزيان، المطبوخ بماء الكراهية لكل إبداع، فوق نار التعسف والاحتقار. ها العام الأول سالا والثاني قرب يسالي. في شهر سبتمبر الأخير وضعت الملف من جديد وفي بداية دجنبر أعيد إلي ثانية وهذه المرة لأن الجوا محلول. واللجنة شافت السيناريو؟ فينك وفين اللجنة يا ولدي. سير عاود كلشي من الأول. السيناريو من بعد أكثر من سنتين لا يزال يتعثر بين أوراق شيء اسمه «أبيل دوفر» . عامين باقي ما وصلش للجنة. إيمتا غادي يوصل؟ حتى نموتو بالجوع ولا بالفقسة ولا بشي بوقليب.
وانت فينك يا سعادة الوزير؟ راك في دارك كتفرج في التلفرة وفرحان بالفتح الجديد في مجال التواصل والإعلام. أيها المومن علاش بغيتينا نكفرو؟ ثلاثة أعوام وكل عام يأتي معه بسيل أخباره السيئة. واللجنة واش قرات السيناريو؟ ما زال. ما زال السيناريو كيدور بين جوا خاوي وطابع مقلوب وورقة ماشي بلاصتها.
كتضحكو علينا؟ احنا بهايم؟ ولا شمايت؟ أين نحن الآن؟ كنا نستطيع أن ننجز أشرطة مثل الكبش واللجنة ما تزال القناتين تعرضهما بعد مرور كل هذا الوقت. والآن فقط الشركات الكبرى تنشر رداءاتها. هل قلت الرداءة؟ ويسعفك مع ذلك فمك لينطق بكلمة التنافس والجودة؟ باش من لغة تقنعنا بما لا يمكن الاقتناع به؟ هل جاءت دماء جديدة؟ نفس الحيتان تنتعش في المستنقع الذي هيأت لها عن سبق إصرار، بدل صنارة واحدة ترمي صنارات عديدة، سيناريو ومسلسل، وضحك وتقشاب، والصنارة وما جابت. إنها الآن تلتهم، تأتي على الأخضر واليابس. ما دمت أبقيتها وحدها. وعاشت الرداءة. ثم سأكتشف أن أوراقاً انتهى أجلها وأخرى وشيكة الانتهاء.
الإصلاح قال ليك. آش من إصلاح؟ من قبل كنا كنشوفو اللجنة وكناقشو معاها. دابا عمرك ما تشوفها لا بعد عام ولا بعد ثلث سنين لأن اللعبة مغشوشة من الأصل. إصلاح التلفزة قال ليك. تستطيع أن تضيف آذانا آخر أو صلاة أخرى قد تكون صلاة جنازة، أما الإصلاح… وبانتظار حلقة جديدة من مسلسلكم الشيق المسمى طلب عروض، سنكون دخلنا سنة أخرى (2014) مجهولة الأفق، أو نكون دخلنا النفق، وبدل أن أكتب سأصير من جديد مشاءً أتنقل بين الإدارات للحصول على أوراق أخرى بدل التي انقضى أجلها أو توشك. دابا ضميرك مهني ياسعادة الوزير حينت الجوا ما سديتوش؟ كتنعس مزيان، الحبة داخلة، الخياط كيخيط الكوستيم الجديد، والطيارة اللي غادي تديك في الويكاند الجاي للصين ولا لنيكاراغوا تنتظر قدميك السعيدين؟ واحنا؟ نتسناو اصحابنا يعاونونا على راس الشهر؟ وهاد الشي علاش؟ حينت الطابع ما كانش في بلاصتو ولا الورقة تخلطات مع ختها ولا الجوا بقي محلول ضمن مشروع فاسد من الأساس.
اتلات بينا ليام حتى ولينا هازين القفة وندورو على اصحابنا يعتقونا في هذا الزمن الرديء. لعنة الله عليه من زمن. دابا انت مرتاح؟ نحن لم نسترح منذ اليوم الذي طلع علينا فيه مشروعكم المشؤوم المسمى «آبيل دوفر». منذ عامين وزيادة ونحن نئن تحت نير قهره ونسحق يوميا تحت عجلات استبداده وطغيانه وتعسفه.
أخيراً سنة ميلادية سعيدة ولا أتمنى لك الذل الذي أغرقتنا فيه. ومعذرة، فلست كاتباً حتى تدرك ما يعانيه الكاتب وهو يحاول أن يترك شيئاً نافعاً على هذه الأرض ولا تدرك مدى إحباطه وهو يرى مشروع ثلاث سنوات يضيع في سوق الدلالة الثقافي كأي بضاعة بخسة بسبب أوراق مغشوشة وتافهة إسمها«أبيل دوفر».


*السيناريست والكاتب يوسف فاضل
المصدر ملفات تادلة

COMMENTS

الاسم

أدب و فنون,33,أعمدة مغربية,54,اقتصاد و إعلام,23,الربيع العربي,131,المزيد,82,جديد الكتب و المجلات,28,حريات و حقوق,31,دراسات حول المجتمع المغربي,18,سياسة مغربية,45,علوم وتكنولوجيا,2,عمال و نقابات,7,في دقائق,4,مجتمع مدني,18,مواقف حزبية,18,
rtl
item
مدونة الشعب يريد : يوسف فاضل إلى وزير الاتصال : لا أتمنى لك الذل الذي أغرقتنا فيه !
يوسف فاضل إلى وزير الاتصال : لا أتمنى لك الذل الذي أغرقتنا فيه !
http://2.bp.blogspot.com/-WE7Nfe2ZqQo/UrdZgXIkN5I/AAAAAAAAHPw/utRL4ko1xvI/s320/1387159095.jpg
http://2.bp.blogspot.com/-WE7Nfe2ZqQo/UrdZgXIkN5I/AAAAAAAAHPw/utRL4ko1xvI/s72-c/1387159095.jpg
مدونة الشعب يريد
http://slailymohammed.blogspot.com/2013/12/blog-post_1410.html
http://slailymohammed.blogspot.com/
http://slailymohammed.blogspot.com/
http://slailymohammed.blogspot.com/2013/12/blog-post_1410.html
true
3090944207328741838
UTF-8
Loaded All Posts Not found any posts VIEW ALL Readmore Reply Cancel reply Delete By Home PAGES POSTS View All RECOMMENDED FOR YOU LABEL ARCHIVE SEARCH ALL POSTS Not found any post match with your request Back Home Sunday Monday Tuesday Wednesday Thursday Friday Saturday Sun Mon Tue Wed Thu Fri Sat January February March April May June July August September October November December Jan Feb Mar Apr May Jun Jul Aug Sep Oct Nov Dec just now 1 minute ago $$1$$ minutes ago 1 hour ago $$1$$ hours ago Yesterday $$1$$ days ago $$1$$ weeks ago more than 5 weeks ago Followers Follow THIS CONTENT IS PREMIUM Please share to unlock Copy All Code Select All Code All codes were copied to your clipboard Can not copy the codes / texts, please press [CTRL]+[C] (or CMD+C with Mac) to copy